الجمعة 13 محرم 1446 19-7-2024

رئيس التحرير
مصطفي خليل أبو المعاطي

الجمعة 13 محرم 1446 19-7-2024

الوحى

أحدث الأخبار

شيخ الأزهر يرد على الإساءة للرسول الكريم

استنكر شيخ الأزهر أحمد الطيب الرسوم المسيئة التي أعادت نشرها صحيفة “شارلي إيبدو” الفرنسية الساخرة، ووصفها بأنها “جريمة في حق الإنسانية”. وقال الطيب -في منشورات...

انحراف البشرية عن التوحيد وأسبابه

د. عبد الله شاكر الحمد لله الواحد الأحد، الفرد الصمد، الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوًا أحد، والصلاة والسلام على من أرسله...

ولا يأتونك بمثل إلا جئناك بالحق

  إعداد: مصطفى البصراتي الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبعدُ: ففي هذا العدد نتكلم عن مثل من الأمثال الموجودة...

مقالات متنوعة

باب السنة (التواكل)

أخرج مسلم في صحيحه عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: كنا قعودًا حول رسول الله صلى الله عليه وسلم معنا أبو بكر وعمر...

افتتاحية العدد(الأحداث الشيطانية والإساءة للإسلام!!)

الحمد لله والصلاة والسلام على خير خلق الله تعالى، فإن الدعوة إلى الله تعالى هي أفضل وظائف المسلم ؛ لقوله تعالى: { قُلْ هَذِهِ...

الفواصـــــــــــل القرآنيــــــــة (دراســــة بلاغيـــة)

الحمد للَّه، والصلاة والسلام على رسول اللَّه.. وبعد: فقد أكرمني اللَّه عز وجل بالفوز بالمركز الأول في مسابقة الشعراوي القرآنية التي أعلن عنها مجمع اللغة...

من مفردات القرآن
الوحي
للدكتور محمد جميل غازي

قال اللَّه تعالى:
{وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلاَ وَحْيًا أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولاً فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاء إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ. ‏وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحًا مِّنْ أَمْرِنَا مَا كُنتَ تَدْرِي مَا الكتاب ولاَ الإيمَانُ وَلَكِن جَعَلْنَاهُ نُورًا نَّهْدِي بِهِ مَنْ نَّشَاء مِنْ عِبَادِنَا وَإِنَّكَ لَتَهْدِي إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ. صِرَاطِ اللَّهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأرضِ أَلاَ إِلَى اللَّهِ تَصِيرُ الأُمُورُ} [42: 51- 53].
* * *
1- ورد لفظ الوحي في القرآن الكريم 78 مرة.
ومن استعراض المادة بكافة اشتقاقاتها، وعلى ضوء ما قررته معاجم اللغة، نستطيع أن نخلص إلى هذا التعريف:
الوحي- في اللغة- يطلق على الإشارة والإيماء، ومنه قوله تعالى {19: 11 فَأَوْحَى إِلَيْهِمْ أَن سَبِّحُوا بُكْرَةً وَعَشِيًّا} وعلى الإلهام الذي يقع في النفس وهو أخفى من الإيماء، ومنه قوله عز وجل: {28: 7 وَأَوْحَيْنَا إِلَى أُمِّ مُوسَى أَنْ أَرْضِعِيهِ فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ} وعلى ما يكون غريزة دائمة، ومنه قوله تعالى: {16: 68 وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ} وعلى الإعلام من الخفاء وهو أن تعلم إنسانًا بأمر تخفيه على غيره، ومنه قوله تعالى: {6: 112 وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نِبِيٍّ عَدُوًّا شَيَاطِينَ الإِنسِ وَالْجِنِّ يُوحِي بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ} وأطلق على الكتابة والرسالة لما فيهما من التخصيص.
ووحي اللَّه إلى أنبيائه: هو ما يلقيه إليهم من العلم الضروري الذي يخفيه على غيرهم بعد أن يكون قد أعد أرواحهم لتلقيه بواسطة- كالملك- أو بغير واسطة.
وقد عرفه الإمام محمد عبده في رسالة التوحيد بأنه: ( عرفان يجده الشخص من نفسه مع اليقين بأنه من قبل اللَّه بواسطة أو بغير واسطة، والأول: بصوت يتمثل لسمعه أو بغير صوت. ويفرق بينه وبين الإلهام، بأن الإلهام وجدان تستيقنه النفس، وتنساق إلى ما يطلب على غير شعور منها من أين أتى، وهو أشبه بوجدان الجوع والعطش والحزن والسرور ).
2- وقد تحدث القرآن الكريم عن ضرورة الوحي وحتميته، وعن أهمية إرسال الرسل، وإنزال الكتب، فقال سبحانه وتعالى: {4: 165 رُّسُلاً مُّبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ لِئَلاَّ يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ} {17: 15 وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولاً} {20: 134وَلَوْ أَنَّا أَهْلَكْنَاهُم بِعَذَابٍ مِّن قَبْلِهِ لَقَالُوا رَبَّنَا لَوْلاَ أَرْسَلْتَ إِلَيْنَا رَسُولاً فَنَتَّبِعَ آيَاتِكَ مِن قَبْلِ أَن نَّذِلَّ وَنَخْزَى} {28: 47 وَلَوْلاَ أَن تُصِيبَهُم مُّصِيبَةٌ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيهِمْ فَيَقُولُوا رَبَّنَا لَوْلاَ أَرْسَلْتَ إِلَيْنَا رَسُولاً فَنَتَّبِعَ آيَاتِكَ وَنَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ} {28: 59 وَمَا كَانَ رَبُّكَ مُهْلِكَ الْقُرَى حَتَّى يَبْعَثَ فِي أُمِّهَا رَسُولاً}.
وفي الصحيحين عن المغيرة بن شعبة رضي اللَّه عنه أن رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم قال: ” لا أحد أحب إليه العذر من اللَّه، ومن أجل ذلك بعث الرسل مبشرين ومنذرين”.
وقد ذهب البعض إلى أن ( هداية العقل تغني عن هداية النبي ) وفسروا ( الرسول ) في قوله تعالى: {وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولاً} بالعقل. وهو وهم تنفيه الآيات الأخرى التي تحدثت عن الرسل، والتي لا يمكن بحال من الأحوال تفسير ( الرسول ) فيها ( بالعقل )، كما في قوله تعالى: {لِئَلاَّ يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ}، وقوله عز وجل: {وَمَا كَانَ رَبُّكَ مُهْلِكَ الْقُرَى حَتَّى يَبْعَثَ فِي أُمِّهَا رَسُولاً} إلى غير ذلك من الآيات الكثيرة.
3- ولقد أوحى اللَّه إلى رسل كثيرين منهم من قص علينا نبأه في القرآن عظة وذكرى ومنهم من لم يقصص علينا نبأه.
ولنا أن نسأل: إن الرسل الذين قص القرآن علينا أنباءهم يكادون ينحصرون في المنطقة العربية وما حولها.. فهل كانت هذه المنطقة- كما قد يتوهم البعض- هي منطقة النبوات فقط؟ وهل خلت الأرض- فيما عدا هذه المنطقة- من الأنبياء والمرسلين؟ مع أن الأرض- في تاريخها القديم- قامت عليها حضارات كثيرة، هندية وصينية وإغريقية. ويستبعد العقل أن تكون هذه الحضارات قامت بعيدًا عن وحي اللَّه، وهداية الرسل.
وقد وضح القرآن الكريم الإجابة على هذا السؤال حيث يقول: {16: 36 وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَّسُولاً أَنِ اعْبُدُواْ اللَّهَ وَاجْتَنِبُواْ الطَّاغُوتَ}، وحيث يقول: {35: 24 إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ بِالْحَقِّ بَشِيرًا وَنَذِيرًا وَإِن مِّنْ أُمَّةٍ إِلاَ خلاَ فِيهَا نَذِيرٌ}.
لقد أرسل اللَّه رسله إلى

أخبار متعلقة

شيخ الأزهر يرد على الإساءة للرسول الكريم

استنكر شيخ الأزهر أحمد الطيب الرسوم المسيئة التي أعادت نشرها صحيفة “شارلي إيبدو” الفرنسية الساخرة، ووصفها بأنها “جريمة في حق الإنسانية”. وقال الطيب -في منشورات...

انحراف البشرية عن التوحيد وأسبابه

د. عبد الله شاكر الحمد لله الواحد الأحد، الفرد الصمد، الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوًا أحد، والصلاة والسلام على من أرسله...

ولا يأتونك بمثل إلا جئناك بالحق

  إعداد: مصطفى البصراتي الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبعدُ: ففي هذا العدد نتكلم عن مثل من الأمثال الموجودة...

قصة مرض الصحابي خوات بن جبير ووصية النبي صلى الله عليه وسلم له

قصة مرض الصحابي خوات بن جبير ووصية النبي صلى الله عليه وسلم له إعداد: علي حشيش الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعدُ: نواصل في هذا...

اترك رد

من فضلك أدخل تعليقك!
يرجى إدخال اسمك هنا