الجمعة 13 محرم 1446 19-7-2024

رئيس التحرير
مصطفي خليل أبو المعاطي

الجمعة 13 محرم 1446 19-7-2024

الرد على الخطاب المفتوح

أحدث الأخبار

شيخ الأزهر يرد على الإساءة للرسول الكريم

استنكر شيخ الأزهر أحمد الطيب الرسوم المسيئة التي أعادت نشرها صحيفة “شارلي إيبدو” الفرنسية الساخرة، ووصفها بأنها “جريمة في حق الإنسانية”. وقال الطيب -في منشورات...

انحراف البشرية عن التوحيد وأسبابه

د. عبد الله شاكر الحمد لله الواحد الأحد، الفرد الصمد، الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوًا أحد، والصلاة والسلام على من أرسله...

ولا يأتونك بمثل إلا جئناك بالحق

  إعداد: مصطفى البصراتي الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبعدُ: ففي هذا العدد نتكلم عن مثل من الأمثال الموجودة...

مقالات متنوعة

باب اللغة العربية (متى ينتهي العدوان على بنت عدنان)

الحمدُ للَّهِ مُنطقِ البُلَغَاءِ باللُّغَى في البَوادي، ومُودِع اللسانِ أَلَسَنَ اللُّسُنِ الهَوَادي، باعثِ النبي الهادي، مُفحِمـًا باللسان الضَّادي كلَّ مُضَادي، مُفَخَّمـًا لا تشينه...

حمـاية أبنـاء المـوحديـن

الحمد للَّه الواحد الأحد، الذي لم يَلد، ولم يُولد، ولم يكن له كفوًا أحد، الذي خلق فسوى، والذي قدر فهدى، والذي بعث الرسل مبشرين...

خطـــآن  هما سبب النكسة

حالة الضعف المزري التي يمر بها العرب الآن ومعهم المسلمون في كل مكان السبب فيها خطآن وقع فيهما العرب خلال القرن العشرين الميلادي، أسبقهما...

الرد على الخطاب المفتوح

بقلم سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد اللَّه بن باز
كنا قد نشرنا بعدد جمادى الأولى 1398 من مجلة التوحيد خطابًا مفتوحًا من الأستاذ محمد عبداللَّه السمان إلى سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد اللَّه بن باز الرئيس العام لإدارات البحوث العلمية والإفتاء والدعوة والإرشاد بالمملكة العربية السعودية، وقد ورد إلينا الرد التالي من سماحته على هذا الخطاب المفتوح ونحن ننشره شاكرين لسماحته اهتمامه.
مجلة التوحيد

من عبد العزيز بن عبد اللَّه بن باز إلى حضرة الأخ المكرم فضيلة الشيخ أحمد فهمي أحمد رئيس تحرير مجلة التوحيد، وفقه اللَّه لكل خير آمين.
سلام عليكم ورحمة اللَّه وبركاته
أما بعد: فقد اطلعت على ما نشر في مجلتكم الكريمة في عددها (الخامس) الصادر في شهر جمادى الأولى 1398هـ تحت عنوان ” خطاب مفتوح” الموجه إلي بقلم فضيلة الشيخ محمد بن عبداللَّه السمان، المتضمن أمرين مهمين:
الأول: وضع المسلمين الإريتريين اللاجئين إلى السودان.
الثاني: ما بلغ فضيلته عن الاحتفال بالمولد النبوي الشريف في المملكة وبالذات في المدينة المنورة.
فأشكر لفضيلته ملاحظاته القيمة واهتمامه بأمر إخوانه المسلمين، وإيضاحًا للحقيقة أبين ما يلي:
أولاً: بالنسبة لإخواننا الإريتريين اللاجئين إلى السودان فإنه قد تمت مساعدتهم من قبل حكومة المملكة العربية السعودية بما يلي:
(1) مساعدة اللاجئين منهم إلى السودان بمبلغ مليون دولار من الغذاء والأدوية والخيام عن طريق السفير السعودي في الخرطوم، تسلم إلى لجنة مشتركة من جميع المنظمات الأريترية بإشراف حكومة السودان.
(2) الاستمرار في تقديم معونة شهرية للاجئين في الخرطوم بما قيمته ألف دولار شهريًا من الغذاء والدواء بواسطة السفير السعودي في الخرطوم وإشراف حكومة السودان.
كما صدر الأمر السامي بصرف مبلغ خمسة آلاف دولار لجمعية الهلال الأحمر الأريتري مساعدة لإيواء لاجئي أريتريا في السودان.
ومن هذا يتضح أن حكومة المملكة العربية السعودية- زادها اللَّه توفيقًا- قدمت ولا تزال تقدم مساعدات شهرية لإخواننا في اللَّه الأريتريين اللاجئين إلى السودان. كما أننا أيضًا قد بذلنا بعض الجهود في ذلك مع كثير من المحسنين وسنبذل مستقبلاً إن شاء اللَّه ما أمكن من ذلك، علمًا أن لهذه الرئاسة مجموعة من الدعاة في السودان وهم يقومون بما أمكن من توجيه، ودعوة، وإرشاد بين إخوانهم اللاجئين الإريتريين في السودان.
وأما ما بلغ فضيلته من الاحتفال بالمولد النبوي في المدينة المنورة، فقد بلغني بعض ذلك، وسنولى هذا الموضوع إن شاء اللَّه العناية التامة حتى لا يقع شيء من ذلك في المدينة ولا في غيرها من بلادنا، لأننا نعتقد أن الاحتفال بالموالد كلها من البدع المحدثة في الدين، وقد كتبنا في ذلك كتابات متعددة تنشر في الصحف المحلية في أوقاتها وفي غيرها من الصحف والمجلات الإسلامية الأخرى، ونسأل اللَّه أن يوفق المسلمين في كل مكان وزمان للحذر من البدع والإقلاع عنها والعناية بالسنة والتمسك بها.
ومن المعلوم عند أهل العلم والإيمان أن اتباع النبي صلى الله عليه وسلم وتعظيم شريعته لا يكون بالبدع، كالاحتفال بالمولد، وإنما يكون بمحبته صلى الله عليه وسلم وتعظيم سنته والتمسك بها والعمل بها ظاهرًا وباطنًا والدعوة إليها والرد على خصومها كما قال اللَّه سبحانه: {قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ}… وقول النبي صلى الله عليه وسلم: ” من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد” متفق على صحته، وفي لفظ آخر ” من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد” خرجه مسلم في صحيحه من حديث عائشة رضي اللَّهُ عنها، والأحاديث في هذا المعنى كثيرة.
وختامًا أسأل اللَّه للجميع التوفيق لكل ما فيه رضاه وصلاح أمر عباده وسعادتهم إنه خير مسئول.. كما أرجو نشر هذا الجواب في مجلتكم في أقرب فرصة. شكر اللَّه سعيكم.
والسلام عليكم ورحمة اللَّه وبركاته..
عبد العزيز بن عبد اللَّه بن باز
الرئيس العام لإدارات البحوث العلمية والإفتاء
والدعوة والإرشاد

فايل 1-mg-7

3

أخبار متعلقة

شيخ الأزهر يرد على الإساءة للرسول الكريم

استنكر شيخ الأزهر أحمد الطيب الرسوم المسيئة التي أعادت نشرها صحيفة “شارلي إيبدو” الفرنسية الساخرة، ووصفها بأنها “جريمة في حق الإنسانية”. وقال الطيب -في منشورات...

انحراف البشرية عن التوحيد وأسبابه

د. عبد الله شاكر الحمد لله الواحد الأحد، الفرد الصمد، الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوًا أحد، والصلاة والسلام على من أرسله...

ولا يأتونك بمثل إلا جئناك بالحق

  إعداد: مصطفى البصراتي الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبعدُ: ففي هذا العدد نتكلم عن مثل من الأمثال الموجودة...

قصة مرض الصحابي خوات بن جبير ووصية النبي صلى الله عليه وسلم له

قصة مرض الصحابي خوات بن جبير ووصية النبي صلى الله عليه وسلم له إعداد: علي حشيش الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعدُ: نواصل في هذا...

اترك رد

من فضلك أدخل تعليقك!
يرجى إدخال اسمك هنا